[وثيقة] المرجع السيد محمد الشيرازي قدس سره في كتابه الكتاب دعامة الحياة يبين ماذا فعلت الحكومة الصوفية الإيرانية الجائرة بكتبه لمجرد أنها تخالف سياستهم المدمرة للتشيع !!


قال المرجع السيد محمد الشيرازي قدس سره في كتابه الكتاب دعامة الحياة :
وقد جدّد حزب البعث سنّة الأولين فأخذ جملة من كتبي المخطوطة لعلّها تصل إلى خمسين وجعلها قطعة قطعة، كما ألقى بجملة من كتبي المطبوعة في الشارع أو ما أشبه ذلك.
والبهلوي الأوّل صنع بالكتب الدينية مثل ذلك الصنيع، ناهيك عمّا فعلته إحدى الدول التي أنا فيها-أي إيران- بكتبي حيث صادرت نفس تفسير “تقريب القرآن إلى الأذهان” الذي حاربه الملكيون، وكان يبلغ عدد دوراته أكثر من ألف دورة. كما وقد أحرقت الحكومة نفسها كتاباً آخر لي باسم: “هكذا كانت حكومة رسول الله صلى الله عليه وآله وأمير المؤمنين عليه السلام” فقد طبع منها بعد إجازة الرقابة المفروضة فيها على الكتب عشرة آلاف نسخة، ولكن لما عرفت الحكومة … بأن هذا الكتاب يضّر بما يزعموه ويدعون من سياستهم الإسلامية. حيث كان الكتاب يوجب وعي المسلمين بالحكم الإسلامي الصحيح الذي طبّقه رسول الله صلى الله عليه وآله والإمام علي عليه السلام. أمروا بمصادرها وحرقها جميعا، ومن حسن الحظّ أنّه كانت باقية عندي النسخة المخطوطة الأصلية، وإلا لذهب الكتاب نهباً وحرقاً، كما صادرت نفس الحكومة منّا كتباً متعددة، وقد كان من بينها “كلمة أمير المؤمنين عليه السلام للأخ الشهيد إلى غير ذلك مما يطول ذكره!

#فرعون_إيران
#صنم_طهران
#شاه_علي
#إيران
#ولاية_الفقيه

المرجع السيد محمد الشيرازي قدس سره في كتابه الكتاب دعامة الحياة يبين ماذا فعلت الحكومة الصوفية الإيرانية الجائرة بكتبه لمجرد أنها تخالف سياستهم المدمرة للتشيع !!